توفيق الحكيم.. رائد المسرح الذهني

توفيق الحكيم.. رائد المسرح الذهني

يعتبر الكاتب والأديب المصري توفيق إسماعيل الحكيم من رواد الرواية والكتابة المسرحية العربية، ولد الحكيم في الإسكندرية في حي محرم بك سنة 1898 م لأب مصري من أصل ريفي يشتغل في سلك القضاء وكان يعد من أثرياء الفلاحين، ولأم تركية أرستقراطية كانت ابنة لأحد الضباط الأتراك المتقاعدين، تلقى علومه الابتدائية في مدرسة محمد علي ثم المحمدية بالقاهرة ثم دمنهور الابتدائية والثانوية بالإسكندرية رأس التين ، ثم العباسية الثانوية بالإسكندرية ثم القاهرة حيث حصل على ليسانس الحقوق سنة 1925 م .

ولما كان والد توفيق من رجال النيابة والقضاء فقد حرصت الأسرة على أن ينهج توفيق نهج والده ، لكنه إلى الأدب أميل وبه أعلق ، وعشق مع الأدب الموسيقى والمسرح والتمثيل .

توفيق الحكيم.. رائد المسرح الذهني

بعد ثلاث سنوات فقط من إقامته بباريس، وعاد الحكيم صفر اليدين من الشهادة التي أوفد من أجل الحصول عليها. عاد سنة 1928 إلى مصر ليعمل وكيلا للنائب العام سنة 1930، في المحاكم المختلطة بالإسكندرية ثم في المحاكم الأهلية. وفي سنة 1934 انتقل إلى وزارة المعارف ليعمل مفتشاً للتحقيقات، ثم نقل مديراً لإدارة الموسيقى والمسرح بالوزارة عام 1937، ثم إلى وزارة الشؤون الاجتماعية ليعمل مديرا لمصلحة الإرشاد الاجتماعي. استقال في سنة 1944، ليعود ثانية إلى الوظيفة الحكومية سنة 1954 مديرا لدار الكتب المصرية. وفي نفس السنة انتخب عضواً عاملاً بمجمع اللغة العربية وفي عام 1956 عيّن عضوا متفرغا في المجلس الأعلى لرعاية الفنون والآداب بدرجة وكيل وزارة. وفي سنة 1959 عيّن كمندوب مصر بمنظمة اليونسكو في باريس. ثم عاد إلى القاهرة في أوائل سنة 1960 إلى موقعه في المجلس الأعلى للفنون والآداب. عمل بعدها مستشاراً بجريدة الأهرام ثم عضواً بمجلس إدارتها في عام 1971، كما ترأس المركز المصري للهيئة الدولية للمسرح عام 1962..

مؤلفاته :

– أهل الكهف

– عودة الروح

– شهرزاد

– أهل الفن

– القصر المسحور

– يوميات نائب الأرياف

– مسرحيات –المجلد الأول – (ويشمل قصص : سر المنتحرة ، نهر

الجنون ، رصاصة في القلب ، جنسنا الطيف )

والمجلد الثاني ( ويشمل القصص : الخروج من الجنة أو الملهمة ، أمام شباك التذاكر ، الزمار ، حياة تحطمت )

– عصفور من الشرق

– تحت شمس الفكر

– عهد الشيطان

– تاريخ حياة معدة ( أشعب )

– بركسا أو مشكلة الحكيم

– راقصة المعبد

– نشيد الإنشاد

– حمار الحكيم

– سلطان الظلام

– تحت المصباح الأحمر

– بجماليون

– من البرج العاجي

– سليمان الحكيم

– زهرة المعمر

– الرباط المقدس

– رصاصة في القلب

– شجرة الحكيم

– الملك أوديب

– قصص توفيق الحكيم

– مسرح المجتمع

– فن الأدب

– ذكريات الفن والقضاء

– عصا الحكيم

– ارني الله

– دقت الساعة

– تأملات في السياسة

– حماري قال لي

– التعادلية

– إيزيس

– المسرح المنوع

– الصفقة

– رحلة إلى الغد

– الأيدي الناعمة

– لعبة الموت

– أشواق السلام

– أدب الحياة

– السلطان الحائر

– يا طالع الشجرة

– الطعام لكل فم

– رحلة الربيع الخريف

– سجن العمر

– شمس النهار

– مصير صرصار

– الورطة

كتب نشرت في لغة أجنبية :

– شهر زاد

– عودة الروح

– يوميات نائب في الأرياف

– أهل الكهف

– عصفور من الشرق

– عدالة وفن قصص

– بجماليون

– الملك أوديب

– سليمان الحكيم

– نهر الجنون

– الشيطان في خطر

– بين يوم وليلة

– المخرج

– بيت النمل

– الزمار

– براكسا أو مشكلة الحكم

– السياسة والسلام

– شمس النهار

– صلاة الملائكة

– الطعام لكل فم

– الأيدى الناعمة

– شاعر على القمر

– الورطة ترجم

– العش الهادئ

– أريد أن اقتل

– الساحرة

– لو عرف الشباب – الكنز

– دقت الساعة

– أنشودة الموت

– رحلة إلى الغد

– الموت والحب

– السلطان الحائر

– يا طالع الشجرة

– مصير صرصار

– الشهيد

– المرأة التى غلبت الشيطان

توفي توفيق الحكيم يوم 29 من ذي الحجة 1407هـ الموافق لـ 27 من يوليو 1987م.

15 يوليو، 2017
4 مشاهدات

0 الردود على "توفيق الحكيم.. رائد المسرح الذهني"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X