نصف التراث العالمي الطبيعي.. مهدد

   حذر الصندوق العالمي للحياة البرية، من الآثار السلبية للصناعة على المواقع الطبيعية المدرجة في قائمة التراث العالمي، مؤكدا أن نحو نصفها سيندثر بفعل الأنشطة الآدمية ومنها التعدين.

   ومن المواقع الطبيعية التي أوردها الصندوق في بيان، الحاجز المرجاني العظيم في أستراليا وقلعة إمبراطورية الإنكا القديمة في بيرو.

ويخلّف قطاع التعدين وقطع الأشجار والتنقيب عن النفط والغاز أضرارا بالغة بنحو نصف هذه المواقع .

نصف التراث العالمي الطبيعي.. مهدد

 

   وأوضح الصندوق وشركة “دالبرج جلوبال ديفيلوبمنت آدفايزرز” الاستشارية التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها إن 114 موقعا للتراث العالمي من أصل 229 موقعا عالميا معرضة للخطر.

   وقال ماركو لامبرتيني المدير العام للصندوق العالمي للحياة البرية لـ”رويترز”: “هذا شيء صادم. نحاول إطلاق إنذار . لسنا ضد التطوير بل ضد التخطيط السيء للتطوير”.

سكاي نيوز عربية

 

7 سبتمبر، 2017
1 مشاهدات

0 الردود على "نصف التراث العالمي الطبيعي.. مهدد"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X