أول سيارة إسعاف برمائية في الشرق الأوسط

أول سيارة إسعاف برمائية في الشرق الأوسط

أعلنت إمارة دبي عن إطلاق أول مركبة إسعاف برمائية، تتمتع بقدرة على النزول للبحر والبحيرات لإنقاذ حالات الغرق.

وكشفت المؤسسة عن المركبة الجديدة في مؤتمر دبي الدولي للإسعاف، الذي انطلق الاثنين الماضي بمشاركة ما يزيد عن 300 خبير ومختص في خدمات الإسعاف والأزمات من مختلف دول العالم.

وقال خليفة بن دراي المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعافأن المركبة الجديدة، تم ابتكارها بخبرات محلية من مهندسي المؤسسة، مجهزة بجميع المعدات الطبية مثل الحقيبة الطبية الإسعافية وأجهزة الأوكسجين والتنفس الصناعي وأجهزة فحص الدم والضغط والسكري وسيعمل عليها مسعفون مدربون ومؤهلون للتعامل مع حالات الغرق.

وهي الأولى من نوعها في دول الخليج والشرق الأوسط. توفر بيئة آمنة للمسعفين والعاملين في خدمات الإسعاف، وتمنع انتقال العدوى لمريض آخر. وهي مخصصة للتعامل مع حالات الغرق وتتولى تقديم الإسعافات الأولية للمصاب بالبحر والشواطئ، قبل نقله إلى سيارة الإسعاف التي تتولى نقل الغريق أو المصاب إلى المستشفى.

وكالاتبتصرف

13 يوليو، 2017
10 مشاهدات

0 الردود على "أول سيارة إسعاف برمائية في الشرق الأوسط"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X