الطفولة فن ومواهب

الطفولة فن ومواهب

أيها الأعزاء الصغار سنقدم لكم في نادي الفنون خبرا مهما يتعلق بأول طفلة عربية اسمها “ميرة طارق حصلت على دبلوم متميز في مجال الفن، وخاصة في مجال رسم خطوط وخربشات الطفولة في مرحلة رياض الأطفال فكانت تركز على الطبيعة الصماء ورسم الوجوه وأشكال مختلفة ومتنوعة، بعدها انتقلت إلى الصف الأول لتكتشف معلمتها مهارة الرسم لديها في سن لم تتجاوز العاشرة، حتى تمكنت من الالتحاق بمسابقة “الفن لغة عالمية.. إبداع من أجل السلام“، التي نظمت في المكسيك، وشاركت بمجموعة من اللوحات في المسابقة، وحصلت على شهادة دبلوم في الفن.

وقال طارق أحمد بن تميم والد الطفلة ميرة: منذ نعومة أظافرها عشقت ميرة الرسم، لكن لم نكن نتصور يوماً أن تصبح طفلتنا العربية الوحيدة التي تحوز على التكريم وتبرز اسم الإمارات بين المشاركين من حول العالم، والشهادة التي حصلت عليها ليست إلا فاتحة الطريق نحو مستقبل مليء بالفنون والرقي والعالمية بإذن الله“.

وأضاف إنه “من السهل أن يكون الطفل مبدعاً، إذا حرصت على تنمية مواهبه واكتشافها وتشجعه على ممارستها لتنعكس الهواية الجميلة على تنمية مداركه وابتكاراته، هذا الأمر يمكنك تطبيق على هواية الرسم التي يميل لها كثير من الأطفال في مرحلة الطفلة، وغالباً ما تقابل بالإهمال من قبل الآباء كونها (خربشات) ليس لها أي معنى“.

شاركت الفنانة الصغيرة ميرة طارق، في مجموعة من الفعاليات، من ضمنها فعالية برنامج الشيخة منال للرسامين الصغار للعام الجاري 2014، وكان لفوزها وقع كبير، كما كرمها مدير منطقة دبي التعليمية د. أحمد المنصوري، ونالت العديد من الجوائز الأخرى، ما أسهم في حرصها على المشاركة الدورية في الفعاليات المتخصصة..

13 يوليو، 2017
10 مشاهدات

0 الردود على "الطفولة فن ومواهب"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X