النظافة في الإسلام

النظافة في الإسلام

أصدقائي الأعزاء في مجلة الفطرة؛

 سأحدثكم اليوم عن أهمية النظافة في الإسلام؛ فالنظافة تعد من الضروريات الأساسيات وهي من مكملات الدين الإسلامي لما لها من دور كبير في قبول مختلف العبادات، لذلك أمر الإسلام المسلمين بالوضوء خمس مرات في اليوم من أجل الصلاة، وفي الوضوء حكمة ربانية حكيمة وهي الطهارة  قال تعالى: “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُواْ إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فاغْسِلُواْ وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُواْ بِرُؤُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَينِ وَإِن كُنتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُواْ وَإِن كُنتُم مَّرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاء احَدٌ مَّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُواْ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُم مِّنْهُ مَا يُرِيدُ اللّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُم مِّنْ حَرَجٍ وَلَـكِن يُرِيدُ لِيُطَهَّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ” [النساء، 7]. فصحة الصلاة تتوقف على الطهارة ..

كما تشمل النظافة مختلف جسم الإنسان كالأسنان والفم.. ونظافة الثياب، الاهتمام بالطيب والتعطر بالروائح العطرة، الاهتمام كذلك بنظافة البيت ومختلف المرافق العامة وخاصة المساجد..

10 يوليو، 2017
19 مشاهدات

0 الردود على "النظافة في الإسلام"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X