فاكهة الرُّمّان

فاكهة الرُّمّان

يقول عز وجل في محكم كتابه العزيز عن أهمية فاكهة الرمان في الحياة: “هُوَ الَّذِي أَنْشَأَ جَنَّاتٍ وَمَعْرُوشَاتٍ وَغَيْرَ مَعْرُوشَاتٍ وَالنَّخْلَ وَالزَّرْعَ مُخْتَلِفًا أَكْلُهُ وَالزَّيْتُونَ وَالرُّمَّانَ مُتَشَابِهًا وَغَيْرَ مُتَشَابِه” [الاَنعام، 141]، فالرمان فاكهة ذات أهمية غذائية عالية لاحتوائها على فيتامينات، ودهون، وبروتينات، وأملاح معدنية مثل النحاس، البوتاسيوم، وبعض الأحماض العضوية.. وهذا يعود على الجسم بفائدة كبيرة..

كما أن اتخاذ الرمان كعصير يُخفّض مستوى الكولسترول المضر، فيحمي القلب ويقلل من احتمالات الإصابة بتجلط الشرايين، ومن الأفضل كما يقول الباحثون أن يُشرب في اليوم نصف كوب من عصير الرمان على الأقل..

كما نجد أن هناك جملة من الفوائد العلاجية للرّمّان التي تعتبر مهمة للصحة، فعلى سبيل المثال تستعمل أزهار الرمان مغلية لعلاج رائحة الفم والتهابات اللثة؛ وتستخدم قشور الرمان لعلاج قرحة الجهاز الهضمي كما يفيد في علاج البواسير، وقتل العديد من الطفيليات وامتصاص الجراثيم.. وهناك وصفة تمزج بين العسل وعصير الرمان تساعد على تهدئة الأعصاب..

12 سبتمبر، 2017
11 مشاهدات

0 الردود على "فاكهة الرُّمّان"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X