حقنا نحن الأطفال في التعليم

حقنا نحن الأطفال في التعليم

يحظى التعليم في مجال الحقوق الدولية بمكانة متميزة وأساسية، ويعد من الضروريات اللازمة في الحياة، ويعتبر أمرا أساسيا لضمان ممارسة حقوق الإنسان الأخرى.

فالتعليم يعزز القدرات ويعود بفوائد مهمة على الفرد والمجتمع، وهو أهم حق من حقوق الطفولة، وبفضله تتقدم المجتمعات إلى أرقى المستويات العلمية المتطورة..

لذلك نجد أن التعليم قد نصت عليه التشريعات الإسلامية فأول آية نزلت على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم هي “اقرأ”، هذا بالإضافة فالمواثيق الدولية فقد نصت المادة المادة 26، من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان “أنه يحق لكل شخص الحق في التعلم، ويجب أن يكون التعليم في مراحله الأولى والأساسية على الأقل بالمجان، وأن يكون التعليم الأولي إلزامياً وينبغي أن يعمم التعليم الفني والمهني، وأن ييسر القبول للتعليم العالي على قدم المساواة التامة للجميع وعلى أساس الكفاءة”..

كما نصت هذه المادة أن التربية يجب أن تهدف إلى تنمية شخصية الإنسان إنماءً كاملاً، وإلى تعزيز احترام الإنسان والحريات الأساسية وتنمية التفاهم والتسامح والصداقة بين جميع الشعوب..

19 يوليو، 2017
12 مشاهدات

0 الردود على "حقنا نحن الأطفال في التعليم"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X