التراجع التدريجي للحيوانات المفترسة يهدد البيئة

التراجع التدريجي للحيوانات المفترسة يهدد البيئة

أبانت دراسة علمية نشرتها مجلة “ساينس” الأميركية والتي أشرف عليها علماء من أوروبا وأوستراليا والولايات المتحدة.. من أن التراجع التدريجي في أعداد الحيوانات المفترسة كالأسود والذئاب يعد من بين الأسباب الكبرى التي تهدد السلامة المستقبلية للمنظومة البيئة.. وبتواصل هذا التراجع الخطير يهدد البيئة لا محالة.

وحددت الدراسة نسبة هذا التراجع في ثلاثة أرباع الأنواع المفترسة الكبيرة التي يبلغ عددها 31 نوعاً، وأن 17 نوعاً أصبحت تحتل أقل من نصف المساحات التي كانت تعيش فيها.

وأرجع هؤلاء الباحثون أسباب هذا التراجع الحاصل في أعداد الحيوانات المفترسة إلى الإبادة الواسعة والصيد المتواصل في كثير من دول العالم المتقدمة، بما في ذلك أوروبا الغربية والولايات المتحدة..

12 سبتمبر، 2017
3 مشاهدات

0 الردود على "التراجع التدريجي للحيوانات المفترسة يهدد البيئة"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X