الخفافيش

الخفافيش

تعد الخفافيش من الثدييات التي تستطيع الطيران لها أجنحة تطير بها إلى مختلف الأماكن البعيدة، وتتواجد في كل أنحاء العالم خاصة المناطق الباردة، والمناطق الحارة، وتتواجد كذلك في الغابات الاستوائية المطيرة؛ لأنها تستطيع الطيران لمسافات طويلة.

أن أغلبية الخفافيش تولد في شهر يونيو فتضع الأم عادة خفاشا واحدا، والخفاش الصغير يدعى باسم الجرو” كما تلد أعداد كثيرة من أمهات الخفافيش في وقت واحد وتعيش الأمهات وصغارها في مجموعات وقد تضم المجموعة أكثر من مليون خفاش.

تنقسم الخفافيش إلى نوعين وهي على الشكل التالي:

 _ الخفافيش الكبيرة: الأكلة للفواكه ويتواجد هذا النوع في معظم المناطق الاستوائية إفريقيا وأستراليا والهند؛

 _  الخفافيش الصغيرة: ويعد هذا النوع الأكثر انتشارا في العالم، يأكل جميع أنواع الطعام..

 وتعيش معظم الخفافيش في كهف أو داخل أعلى سقيفة منزل حظيرة أو مرأب وتنام نهارا ومع حلول الظلام  يستيقظ أكثر من مليون خفاش في وقت واحد تحلق مجتمعة كسحابة من الدخان الكثيف الداكن في الفضاء تبحث عن طعامها ليلا، وتحدد اتجاهها من خلال الأصوات لكونها لا ترى بعينها تعتمد على الصوت الذي يسهل لها عمليه تحديد الهدف والسرعة المطلوبة والمراوغة مع فريستها… وبحلول الفجر تعود الخفافيش إلى مأواها…

6 سبتمبر، 2017
2 مشاهدات

0 الردود على "الخفافيش"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X