آثار "الميديا" على صحة الطفل

آثار "الميديا" على صحة الطفل

حذر طبيب الأطفال الألماني فولفرام هارتمان من خطورة الوسائط المتعددة “الميديا” على الأطفال الصغار، مستندا في ذلك إلى نتائج بعض الدراسات الحديثة التي أظهرت أن مشاهدة الأطفال الصغار الذين تتراوح أعمارهم بين عام وثلاثة أعوام، للتلفزيون والحاسوب وغيرهما من وسائل “الميديا” لفترات طويلة يمكن أن تتسبب في اضطراب نموهم وتطورهم والإضرار بصحتهم بشكل عام.

ولتجنب هذه الآثار السلبية أوصى هارتمان بأنه من الأفضل أن يستغني الأهل عن مشاهدة التلفزيون أثناء تناول الطعام مع طفلهم، مضيفا أنه ينبغي أن يشجع الأهل طفلهم على ممارسة الحركة واللعب، وأن يقرؤوا له بصورة منتظمة بدلا من مشاهدة التلفزيون معه.

الألمانية- بتصرف

12 يوليو، 2017
7 مشاهدات

0 الردود على "آثار "الميديا" على صحة الطفل"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X