العلماء يكتشفون «الدور السحري» للتمارين الرياضية

العلماء يكتشفون «الدور السحري» للتمارين الرياضية

بينت دراسات جديدة أن التمارين الرياضية قادرة على تغيير كيفية عمل الجينات بصورة جذرية. فالجينات ليست ساكنة هامدة، بل هي تنشط وتتوقف، وفقا للإشارات البيولوجية الكيميائية التي تتلقاها من الأنحاء الأخرى من الجسم البشري. فلدى تنشيطها تقوم بالتعبير عن نفسها على شاكلة بروتينات مختلفة تقوم بدورها بالترويج لنفسها عن طريق مجموعة من النشاطات والأفعال بالجسم.

وتقول شارلوت لينغ، الأستاذة المشاركة في جامعة «لند»، والمساهمة الرئيسة في هذه الدراسة: «إن معطياتنا وقراءاتنا تشير إلى أن التمارين قد تؤثر على تقليل البدانة ومخاطر السكري من النوع الثاني، عن طريق تغيير عملية (ميثاليشن) في الحمض النووي للجينات» وفقا لما ذكرته «نيويورك تايمز».

في هذه الأثناء، أظهرت دراسات أخرى أن التمارين الرياضية لها تأثير مساو أيضا في عملية «تأثير الميثيل» على الحمض النووي داخل خلايا العضلات البشرية، حتى بعد إجراء تمرين رياضي واحد..

الشرق الأوسط- بتصرف

12 يوليو، 2017
10 مشاهدات

0 الردود على "العلماء يكتشفون «الدور السحري» للتمارين الرياضية"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X