فضول الأطفال التوائم يتأثر بعوامل التنشئة

فضول الأطفال التوائم يتأثر بعوامل التنشئة

كشفت الدراسة التي أجراها المركز الألماني للأمراض العصبية أن الفضول لدى الأطفال الرضع خاصة التوائم المتطابقة جينيا، يتأثر بعاملي التنشئة والمحيط الخارجي، ما يساهم في ازدياد نمو الخلايا العصبية المسؤلة عن تنمية الإبداع والمغامرة لديهم.

كما بينت الدراسة أن عامل التربية والتدريب يمكن أن يؤثر على روح الاكتشاف أيضا عند الأطفال الصغار، وأن السلوكيات التي تبدو بسيطة في ردود أفعال الأطفال، يمكنها لاحقا أن تشكل شخصية هذا الطفل.

ومن جانب أخر أوضحت الدراسة أن الاختلاف في السلوكيات يمكن أن يميز التوائم عن بعضها البعض، خاصة فيما يتعلق بردود فعل الدماغ تجاه العوامل الخارجية كالضجيج والألعاب وصوت الأم، ويظهر اختلاف ردود الفعل تجاه تلك الأصوات بين طفل وآخر.

وتعتزم الدراسة متابعة تطور سلوكيات الصغار من مرحلة الطفولة المبكرة إلى مرحلة النضج، وكيف يتم إطلاق روح الإبداع والتعلم متمثلا بهوايات مختلفة مثل الموسيقى.

عربية نيوز/ بتصرف

18 ديسمبر، 2013
2 مشاهدات

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X