قلق الطفل عند دخول المدرسة طبيعي فلا تدفعيه للتوتر

قلق الطفل عند دخول المدرسة طبيعي فلا تدفعيه للتوتر

الطفل في مرحلة الاستعداد لدخول المدرسة غالبا ما تواجهه مجموعة من المشاكل في الانفصال والبعد عن الأم، وكيف يمكن مواجهة ذلك بجانب كيفية التغلب على المشاكل والأزمات النفسية التي تقابله في وسط الاحتكاك بمجموعة من الأطفال الذي لا يعرف عنهم شيئا.
والطفل في مرحلة الاستعداد لدخول المدرسة قد يظل يصرخ خائفا من تغير المحيط الذي يعيش به، وهذا ما لا تدركه بعض الأمهات التي تعتبر أن خوف الطفل من الذهاب إلى المدرسة هو نوع من التدليل المفرط، ولابد أن تواجهه بمنتهى الحسم، وهنا تكمن الخطورة فإجبار الطفل على الذهاب للمدرسة يخلق لديه نوعا من العند لا يقدر على تحمله، فيتجه للإدعاء أنه مريض وأحيانا يخترع عددا من القصص الوهمية التي لا أساس لها من الصحة عن أشخاص يحاولون خطفه، وكل تلك المشاكل يمكن التغلب عليها باحتواء الطفل وتطمينه من أن المدرسة هي مكان للتعرف على أصدقاء من مثل عمره حتى يستطيع الخروج واللعب معهم،ـ وتدريجيا سيعتاد الطفل على الذهاب للمدرسة، بل وسيتأقلم على هذا الأمر ويصبح خوفه من الذهاب للمدرسة أمرا عرضيا يمكن التحكم به بترغيبة بالمدرسة وجعلها ترتبط بمجموعة من المصادر الجيدة في حياته كأن يعود للمنزل يجد حلوى جيدة معدة له، أو تصطحبيه لشراء شيء يريده..

اليوم السابع / بتصرف

3 ديسمبر، 2013
5 مشاهدات

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X