نصف التراث العالمي الطبيعي مهدد

نصف التراث العالمي الطبيعي مهددحذر الصندوق العالمي للحياة البرية WWF من أن الأنشطة الصناعية مثل التعدين وقطع الأشجار تهدد نحو نصف المواقع الطبيعية في التراث العالمي، من الحاجز المرجاني العظيم في أوستراليا إلى قلعة إمبراطورية الإنكا القديمة في بيرو.

وحض الشركات العالمية على الاستجابة لمناشدة الأمم المتحدة إعلان كل مواقع التراث مناطق محظورة أمام عمليات التعدين والتنقيب عن النفط والغاز وإنتاج الأخشاب وصيد الأسماك الجائر. وأشار إلى أن 114 موقعاً للتراث العالمي، من بين 229 على مستوى العالم تعتبر مواقع طبيعية نادرة أو مواقع تمزج بين الطبيعة والثقافة، هي معرضة للخطر. وجاءت هذه التقديرات أعلى بكثير من 18 موقعاً طبيعياً أفادت لجنة التراث العالمي التابعة لمنظمة اليونسكو أنها معرضة للخطر.

البيئة والتنمية

7 سبتمبر، 2017
3 مشاهدات

0 الردود على "نصف التراث العالمي الطبيعي مهدد"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X