التغير المناخي يتلاعب بأحجام الحيوانات

التغير المناخي يتلاعب بأحجام الحيوانات

توقع باحثون أميركيون أن حجم الثعابين قبل 55 مليون عام كان يضاهي حجم الحافلات، وأن سلاحف بحجم السيارات كانت تصطاد التماسيح، بينما كان هناك خيول يعادل حجمها حجم القطط تتجول في الحقول، كل هذا وفقا لدراسة تبحث في الرابط بين حجم الحيوانات والزواحف والتغير المناخي.

ويحذر الباحثون حاليا من أن الزواحف والثدييات الضخمة يمكن أن تعود للظهور على كوكبنا مرة أخرى إذا تصاعد الاحتباس الحراري.

وقال جوناثان بلوخ، وهو عالم الحفريات في متحف فلوريدا للتاريخ الطبيعي أن هناك صلة واضحة بين ارتفاع درجة حرارة الأرض والمستحثات الحيوانية النادرة..

6 سبتمبر، 2017
2 مشاهدات

0 الردود على "التغير المناخي يتلاعب بأحجام الحيوانات"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X