الطفلة آسية عارف.. أصغر مؤلفة كتاب

الطفلة آسية عارف.. أصغر مؤلفة كتاب

أعزائي الأطفال ستقدم لكم مجلة الفطرة نموذجا لطفلة متميزة ومتفوقة في مسارها متحدية بذلك كل الصعوبات والعراقيل…

 إنها الطفلة ” آسية عارف فتاة باكستانية ذات ثمان سنوات، تتميز بميزات استثنائية تجعلها تفوق قريناتها من نواحي عديدة، تعلمت هذه الفتاة اللغة العربية الفصحى منذ نعومة أظفارها على يد والدها عارف صديق، وبدأت تتكلم باللغة العربية القحة منذ أن كان عمرها ثلاث سنوات ما جعلها موضع اهتمام للعديد من وسائل الإعلام في عدد من بلدان العالم.

وبعد أن بدأت تستخدم اللغة العربية الفصحى في مخاطباتها اليومية في منزلها مع أبيها، أخذ والدها يُحَفِّظها أبياتا عربية لأشهر شعراء العربية حتى حفظت مئات الأشعار، وكانت تنشد مائة بيت من الشعر في عشر دقائق فقط في بعض الاحتفالات.

 آسية عارف مع الدكتور ظهور أحمد أظهر وأساتذة كلية اللغة العربية بجامعة بنجاب بلاهور في 22/01/2012

تدرس آسية عارف في دراساتها الأكاديمية في الصف الرابع في مدرسة باكستانية إلا أنها تمكنت من الحصول على بعض الامتيازات التي لا يحصل عليها الأطفال في هذا العمر الطفولي، وفي عامها السابع  التحقت آسية بجامعة العلامة إقبال المفتوحة في العاصمة الباكستانية إسلام آباد لدراسة اللغة العربية ونجحت في اجتياز امتحانها الجامعي لدورة المحادثة العربية بعد أن حصلت على 71% من الدرجات وأصبحت هكذا أصغر طالبة جامعية في باكستان، كما تمكنت آسية من تأليف كتاب باللغة العربية عند بلوغها الثامنة من العمر وأسمته ” العربية لغة آسية

العربية لغة آسية

لتصبح أصغر مؤلفة في العالم ألفت كتابا في لغة أجنبية، ومن أجل تواصل مسيرتها مع اللغة العربية التحقت حاليا بالجامعة الإسلامية العالمية بإسلام آباد لتدرس في الدبلوم المتقدم للغة العربية، وهي كذلك أصغر طالبة تدرس في جامعة عالمية، ويستمر عطاء آسية عارف إذ تعكف حاليا على تأليف كتاب آخر وتتوقع أن يكتمل نهاية العام الجاري أو بداية العام الجديد.

وتم تكريم آسية من قبل عدة جهات أبرزها مجلس الأيدولوجية الباكستانية الذي منحها ميدالية ذهبية على يد أبي القنبلة النووية الدكتور عبد القدير خان ، لإسهاماتها الأدبية في اللغة العربية.

الدكتور " عبد القدير خان " يكرم آسية.

وتجدر الإشارة إلى أن آسية عارف التي هي من مواليد الدوحة تتقن أربع لغات وهي الأردية والبنجابية والعربية والإنجليزية علما أنها درست سنة أكاديمية واحدة في الصف الثاني بالمدرسة السعودية في إسلام آباد أيضا، كما ألقت العديد من كلماتها في اللغة العربية في مؤتمرات وندوات في هذا العمر الطفولي.

آسية عارف تلقي كلمتها باللغة العربية في مؤتمر وحدة الأمة الإسلامية عقدت في صالة المؤتمرات بإسلام آباد في 11/11/12.

وقد اهتمت صحف ومجلات عديدة بنشر تقارير خاصة عنها فيما بثت قنوات تلفزيونية باكستانية وعربية تقارير حول اللغة العربية لآسيةن وسبق وأن كرم آسية كل من سعادة السيد سيار بن عبد الرحمن المعاودة سفير دولة قطر لدى باكستان وسعادة السيد الشفيع أحمد محمد سفير جمهورية السودان لدى باكستان والسيدة جوهرة العريفي حرم السفير السعودي لدى باكستان أيضا.

12 يوليو، 2017
14 مشاهدات

0 الردود على "الطفلة آسية عارف.. أصغر مؤلفة كتاب"

اترك رسالة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2017 © جميع الحقوق محفوظة للرابطة المحمدية للعلماء 

X